ضمن المبادرات الخيرية لجراحات المياه البيضاء والتي يقوم بها الدكتور جرمان بن معيض القحطاني أستاذ العيون في جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل واستشاري طب وجراحة العيون في مستشفى الملك فهد الجامعي في الخبر في مختلف مناطق المملكة تمكن الدكتور القحطاني من إنهاء معاناة ٥٠ مريضًا مصاباً بالمياه البيضاء كانوا على قائمة انتظار طويلة في مستشفى القطيف المركزي.

وبالرغم من صعوبة المهمة فقد أجرى الدكتور القحطاني جميع العمليات بواسطة التفتيت بالموجات الصوتية (الفاكو) والتي تجرى لأول مرة في مستشفى القطيف المركزي وكذلك لأول مرة تجرى مثل هذه العمليات في مستشفى القطيف المركزي بدون أي تخدير سوى قطرات موضعية في العين وقد قام الدكتور القحطاني خلال تلك الفترة بتدريب الطاقم الفني على التعامل مع جهاز التفتيت أثناء إجراء العمليات وبفضل الله تكللت جميع العمليات بالنجاح بالرغم من أن غالبية المرضى كانوا يعانون من وجود المياه البيضاء المكتملة.

وقد استخدم الدكتور القحطاني في مهمته في مستشفى القطيف أدواته الجراحية والتي تصاحبه في مبادراته، حيث أنه يمتلك شخصيا أدوات جراحية كاملة لإجراء عمليات التفتيت لستة مرضى متتابعين، وكذلك يمتلك قطعتين من المقبض الرئيسي لجهاز التفتيت (الفاكو).

وقد تقدم الدكتور القحطاني بالشكر لله تعالى على نجاح المهمة، ثم تقدم بجزيل الشكر والعرفان للداعمين الرئيسيين لنجاح هذه المهمة وهما:

١. سعادة الأخ رجل الاعمال: جمال بن عبد المجيد العلي، الداعم المالي والذي قام بتوفير جميع المستهلكات لهذه المهمة.

٢. سعادة الأخ الدكتور: عبد العزيز بن عبد الرحمن الغامدي، الرئيس التنفيذي للتجمع الصحي الأول بالشرقية، والذي بفضل الله ثم بمتابعته المباشرة وتذليله لكل العقبات تمت هذه المهمة بنجاح.

وكذلك الشكر موصول لجميع الزملاء في التجمع الصحي ومستشفى القطيف من إداريين وأطباء والذين ساهموا في إنجاح هذه المهمة

أخبار المستشفى الجامعي
شارك الخبر:
تاريخ النشر : 27 ديسمبر 2020
تاريخ آخر تحديث : 27 ديسمبر 2020