انطلقت من كلية العلوم بجامعة الدمام مؤخراً فعاليات البرنامج الصيفي الإثرائي (SA-RSI)والذي يعتبر مشاركة ضخمة بين أربع شركاء وهم جامعة الدمام ومعهد التميز في التعليم ومؤسسة الملك عبدالعزيز ورجالة للموهبة والإبداع تحت مظلة شركة أرامكو السعودية حيث بلغ عدد الطالبات المشاركات بالبرنامج (39) طالبة من المرحلة الثانوية من مناطق المملكة المختلفة، حيث تم إطلاق الحفل في قاعة الأميرة جواهر بنت نايف بمنبى كلية العلوم بالريان بحضور أعضاء هيئة التدريس من منسوبات الجامعة ومعهد CEE ورئيسة البرنامج الدكتورة نهاد بنت عبدالله العمير ونائب رئيس البرنامج الدكتورة هنادي بنت بكر بغدادي إضافة إلى فريق العمل النسائي المشارك بالبرنامج من إداريات ومنسوبات كلية العلوم والطالبات المتطوعات .

من جانبها ذكرت رئيسة البرنامج عميدة كلية العلوم بجامعة الدمام الدكتورة نهاد العمير بأن البرنامج الصيفي الإثرائي هذا العام مختلف بشكل كبير عن كافة البرامج حيث سيتضمن سلسلة من الدورات في مجالات مختلفة من العلوم والرياضيات و العلوم الإنسانية.

كما أضافت الدكتورة إيمي سلمان المدير المشارك من معهد CEE بأن هذا الصيف يصادف الذكرى 32 لمعهد بحوث العلوم الرائد (آر إس آي) في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، و السنة الحادية عشرة للشراكة بين (سي إي إي) و موهبة لتوفير تجربة (آر إس آي) لألمع طلاب المملكة العربية السعودية، ففي عام 2005م، حضرت أول مجموعة من طلاب المرحلة الثانوية السعوديين برنامج (آر إس آي)، كما حضر وفد من الطلاب الواعدين في المملكة العربية السعودية لهذا لبرنامج الواعد كل عام منذ ذلك الحين و لمدة ثلاث سنوات منذ عام 2011 م حتى عام 2013 م بالشراكة مع موهبة و أرامكو السعودية، وبدأ المعهد السعودي للأبحاث و العلوم (إس آر إس آي) في جامعة الملك عبدالله .

كما ذكرت ممثلة شركة أرامكو الأستاذة ليلى الغامدي بأن هذا البرنامج له طبيعة علمية خاصة ويعتبر ثروة لإرساء منهج البحث العلمي في جامعات المملكة العربية السعودية لطلاب وطالبات المرحلة الثانوية، وأضافت الغامدي بأن الهدف من البرنامج تحويل المملكة العربية السعودية الى مجتمع معرفي في المقام الأول و تمكين الطالبات من تبني المنهج العلمي بالجمع بين الدرس النظري و العمل البحثي في المختبرات لتجهيز علماء و رواد المستقبل في المجال العلمي و لتحديد هويتهن العلمية في مراحل مبكره وأن نجاح هذا البرنامج سوف يقاس بأعمال الطالبات المختبرية و المقالات اليومية و طريقة الكتابة العلمية للأعمال لتدوين مشاريعهن التي سوف يتدربن عليها خلال خمس أسابيع متواصلة.

كما قدمت الدكتورة هنادي بنت بكر بغدادي نائب رئيس البرنامج ووكيلة كلية العلوم لشئون خدمة المجتمع والتنمية المستدامة بتقديم عرض تفصيلي للأمهات عن السكن الذي ستقيم فيه الطالبات المشاركات والجدول اليومي الزمني للمحاضرات المحددة لهن وجميع المرافق الملحقة والخدمات المقدمة للجميع، وختم الحفل بتمنيات القائمين على البرنامج بأن يأخذن جميع المشاركات هذا المشروع الجبار على محمل الجد لإثراء سيرة الطالبة الذاتية و إثراء جامعات المملكة بمثل هذه المشاريع .