حرصت جامعة الدمام – كلية الآداب على تأهيل طالباتها لسوق العمل ودعمهن لخوض الحياة العملية بكل ما يمكن من سبل ومقومات النجاح، وقد تمثل هذا في يوم الخريجة الذي أقامته الكلية بإشراف منسقة وحدة الخريجات والتنمية المهنية الدكتورة مشاعل بنت علي العكلي وبتنسيق سكرتير خاص بالوحدة ذوق القثامي، يومي الثلاثاء والأربعاء، 20 – 21/6/1437هـ، وألقت العديد من الخريجات والطالبات المتوقع تخرجهن تجاربهن في سوق العمل رغبة من الكلية في توفير أفضل السبل لطالباتها المقبلات على التخرج لتطوير مهاراتهن، وإيضاح العقبات التي قد تواجههن مستقبلًا في مجال الوظيفة.

افتتحت النشاط عميدة كلية الآداب الدكتورة أميرة بنت أحمد الجعفري والتي أعربت عن كامل سعادتها وفخرها بعمل الطالبات التي رأت طموحهن يمتد إلى مابعد التخرج، ورغبتهن في الاستمرار بالعمل والتعلم، مؤكدة على أهمية المواطن الواعي المدرك الذي يحمل رسالة  يريد أن يؤديها للوطن والمواطن وهذا ما لامسها في يوم الخريجة الأول من نوعه على مستوى الجامعة.

وأشارت منسقة وحدة الخريجات والتنمية المهنية الدكتورة مشاعل بنت علي العكلي بأن التنظيم والانضباط كان على أكمل وجه في نشاط يوم الخريجة على كافة الأصعدة، معربة عن إعجابها الشديد بالجيل الرائع من الخريجات اللاتي اتسمن بالثقة في النفس وغزارة المعلومات، متوقعة مساهمتهن – بمشيئة الله – في تطوير وطنهن بكل جميل ومميز.

وقدمت العديد من الخريجات تجاربهن في سوق العمل ومحاولاتهن للوصول إلى وظائفهن الحالية إلى جانب الصعوبات والتحديات التي واجهتهن، في عدد من الأركان بلغ عددها ثمانية عشر ركناً والتي حملت المسميات التالية:

المستقبل الوظيفي لقسم الإعلام

أشارت مها باداهيه أن الفرص الوظيفية لقسم الإعلام تبحث عن صحفيين أكفاء يمتلكون مهارات متميزة، وخبرات متراكمة في هذا المجال، ثم تحدثت عن بعض بوادر نجاح طالبات قسم الإعلام اللاتي انطلقن وهن في المرحلة الدراسية وتمكنوا من إثبات وإبراز أنفسهن في الميدان.
من جانبها عرضت سمية السماعيل تجربتها في الميدان، كانت بدايتها عام 2014م وهي بالمستوى الثالث في قسم الاتصال وتقنية الإعلام؛ إذ أتاحت لها فرصة في العمل في صحيفة مكة والتي كان يرأسها الأستاذ حامد الشهري،استنجدت في بداية عملها بدراستها النظرية والتي تأسست عليها في الجامعة،  بدأت عملها بالإطلاع على المشاكل التي تواجه المنطقة الشرقية وكانت كثيرة الإطلاع على مواقع التواصل الاجتماعي، وتقربت أكثر لواقع العمل الصحفي، كان يجبرها عملها على الإطلاع اليومي والمباشر لكل التفاصيل التي تنشر في الصحيفة من أخبار وتقارير وكيفية صياغتها، كانت مهمة صعبة، لكنها مفيدة وبداية صحيحة للعمل، لأنها جعلتها تبدأ من القاعدة تسلسلا لاكتساب المعرفة الصحفية والإعلامية.

خطوة أولى مابعد التخرج

أشارت الخريجة نورة المري من قسم الجغرافيا ونظم المعلومات أنها خطوة من أهم الخطوات التي تنتقل بها الطالبة في حياتها بعد تخرجها، ولابد أن يكون للطلبة علاقة قوية مع أعضاء هيئة التدريس ومكاتب الجودة في الجامعة؛ لإعلامهن عن الدورات التي تقيمها الجامعة والبرامج التي تقدمها وغيرها من النشاطات الأخرى.

حلم خريجة

ذكرت أسماء المسعد من قسم الجغرافيا ونظم المعلومات على الطالبات الخريجات أن يعيشون الواقع ويتحدثون عنه بأمل وتفاؤل وطموح وتحدٍ مع الذات، وألا تقف مهارات الطالبة عند حد معين فمن حمد النعمة استخدامها وتطويرها بأفضل الدورات التدريبية وورش العمل، وأيضًا الأعمال التطوعية طريقة عظيمة للاستزادة من المعرفة والخبرة وممكن أن تصل إلى مبتغاها وماتطمح به.

الدبلومات والدورات التدريبية

ذكرت رهام الدوسري من قسم المكتبات أن هناك مراكز تدريبية متوفرة ومعتمدة ومتعددة في كافة المجالات تستفيد الخريجة منها قبل وبعد التخرج، مثل مركز طيف العربية ومركز الخليج ومركز التدريب وخدمة المجتمع في كلية التربية، وهناك أيضًا برنامج دروب حكومي شهاداته معتمدة ودوراته إلكترونية الأصل والمنبع فيه صندوق التنمية والموارد البشرية، وأيضًا برنامج تدريبي كوم ومركز ازدهار يعلن عن دوراته بالخليج العربي وخارجه.

السيرة الذاتية والخبرة

أشارت ساجدة فخري من قسم اللغة الانجليزية بأن لديهم ثلاثة مواقع مهمة تساعد في كتابة السيرة الذاتية: bayt.com LinkedIn – Cv maker - ، تعطي هذه المواقع نماذج لسيرة ذاتية جاهزة، وأضافت إلى بعض الأخطاء التي قد تقع بها الطالبة ومنها كتابة العناوين بألوان متعددة، أو المبالغة في كتابة معلومات إضافية لا تلزم جهة العمل، والأخطاء اللغوية، واستخدام عبارات طويلة.

أخلاقيات المهنة

تحدثت الطالبة بشاير السبيعي من قسم الجغرافيا ونظم المعلومات عن المعايير التي يجب أن تصاحب الإنسان في مهنته تجاه عمله ومن أهم المعايير الإخلاص والمصداقية والأمانه والرضا بمهنته والاعتزاز بها، ويجب علينا أن نتقدم بالوظيفة التي تناسب مستوانا التعليمي ونعمل كل جديد للمهنة من إنجازات وعمل جماعي، ونعمل عملنا بجد ونشاط ؛ لنرقى ونرتقي.
من جانبها ذكرت سحر الطلحي من قسم اللغة الإنجليزية عن تجربتها بعد أن قدمت على شركة مؤتمرات ومعارف، وتم قبولها دون أن تبين المؤسسة أخلاقياتها المهنية، والأمر الذي أثر على ضعف آدائها المهني في الشركة إلى أن اضطرت الخروج منها.

سوق العمل

ذكرت نورة المرشد خريجة قسم المكتبات والمعلومات بأن متطلبات سوق العمل بدأت تزداد في مجالات كثيرة وأيضًا تنوعت التخصصات المطلوبة حالياً في سوق العمل فتعددت الوظائف المتاحة في القطاع العام والقطاع الخاص والأعمال الحرة وتنوعت متطلبات النهوض بتشغيل الشباب في ضوء احتياجات سوق العمل المتغيرة فمن أولويات المتطلبات لسوق العمل السيرة الذاتية، والخبرة، واللغة والحاسب الآلي، والمقابلة الشخصية، والبعض من القاطاعات يشترط دراسات عليا سواءً دبلوم عالي أو ماجستير.

المقابلة الشخصية

ذكرت نوال القحطاني من قسم الجغرافيا ونظم المعلومات بأن الركن قام بعمل تجربة حية لمقابلة شخصية، تأتي الطالبة وتقدم لهم سيرتها الذاتية، ثم تتم مقابلتها الشخصية من قبل إحدى طالبات الركن، وتبين لها نقاط القوة والضعف والأمور التي يجب أن تتفاداها، والملاحظات التي لا بد أن تهتم بها الطالبة عند اللجوء إلى المقابلة الشخصية في إحدى الشركات أو المؤسسات.

من الصفر

تحدثت وفاء الغامدي من قسم علم الاجتماع والخدمة الاجتماعية عن وضع المقبلين على التخرج، ومدى ملائمتهم للواقق الغير متوقع بالنسبة لهم، بالرغم من وفرة الوظائف الشاغرة إلا أنها لاتناسب كل التخصصات أو ربما يكون مرتّبها بنسبة قليلة لا يغطي كل الاحتياجات الأسرية.
وأضافت الغامدي أن حاجات الإنسان مثل هرم ماسلو تناقش هذه النظرية ترتيب حاجات الإنسان وتتلخص في الخطوات التالية بداية يشعر الإنسان باحتياج لأشياء معينة، وهذا الاحتياج يؤثر على سلوكه، ثم تتدرج الاحتياجات في الهرم ويبدأ بالأساسيات اللازمة، ثم الاحتياجات الغير المشبعة وتكون على مدى طويل.

العمل التطوعي

تحدثت بشاير الغامدي من قسم علم الاجتماع والخدمة الاجتماعية عن المتوقع تخرجهن أن يبدأن بأعمال تطوعية من خلال المعارف التي تم اكتسابها بالجامعة سواءً لخدمة المجمتع أو لخدمة الجامعة، وأضافت أن كلية الآداب- وحدة الخريجات سوف يقيم السنة المقبلة دورات تدريبية للطالبات المتطوعات.

وظيفتك

أشارت ندى العنزي من قسم الاتصال وتقنية الإعلام بأن الركن يسعى لجعل الخريجة تعرف كيف تبحث عن الوظيفة، وأيضًا عن المعاهد المعتمدة للتدريب كالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، والبرامج التي تقدمها، وتم شرح خطوات الاستعلام عن المعاهد المعتمدة في السعودية من خلال موقعهم الإلكتروني، وأيضًا عُرض للطالبات موقع سين المعتمد للتدريب، ثم تم التعريف للخريجة عن وزارة الخدمة المدنية، وكيفية التقديم على وظائف حكومية، كما تم التعريف لهن عن ثلاث منصات إلكترونية تنشر إعلانات لوظائف حكومية وخاصة وتعليمية وإدارية مثل صحيفة المبوبة، وصحيفة الوسيلة، وصحيفة الوظائف وجميعهم صحف رسمية ويطرحون وظائف مختلفة.
ثم قدم الركن نصائح عديدة للمتوقع تخرجهن للبحث عن العمل أولها الحذر من الانجراف وراء الإعلانات المزيفة التي تطلب بيانات شخصية دون عقد عمل، والسيرة الذاتية هي الوثيقة التسويقية للخريجة، أضافت يجب أن تربط الخريجة الوظيفة التي تقدمت إليها مع المواد التي درستها بالجامعة، وأن تحصل على عمل مؤقت أثناء الفترة التي تبحث عنها بالعمل؛ لأنها فرصة لكسب العديد من الخبرات والعلاقات الاجتماعية، وعدم حصول الخريجة على وظيفة لايعني ذلك أنه نهاية العالم، يجب أن تتحلى بالصبر والأمل.

الإرشاد المهني

تطرقت نورة العلواني خريجة جغرافيا ونظم معلومات عن الإرشاد وأهميته للخريجة، وتناول الركن عدة نقاط وأهداف أساسية تعود على الخريجة بالنفع والفائدة، وتنمية مهارة الطالبة في عدة أمور، والمراحل التي يستهدفها الركن، وأهم الصعوبات التي قد تواجهها الخريجة وكيفية تجاوزها، إضافة إلى إرشاد الخريجات الالتحاق بالدورات والمعاهد التي تزيد من تطورها وترتقي بها، وأخيرًا تم توزيع منشورات تحتوي على أهم النقاط التي تساعد الخريجة وتنيرها بعد التخرج.

المستقبل الوظيفي لقسم اللغة الإنجليزية

ذكرت سمية بلهراوي من قسم اللغة الإنجليزية عن مجالات عمل الخريجة في قطاعات التعليم: المعاهد أو الجامعات، والمجالات الإسلامية، وأعمال الحج والعمرة، والمجالات العسكرية والأمنية، والمجالات الدبلوماسية، والإعلامية، والمصالح الحكومية والخاصة، كما أن المتخرجة تستطيع مزاولة العمل في القطاع الخاص وفتح مكاتب متخصصة في الترجمة، وأيضًا في قطاع عالم الأعمال، وقطاع السفر والسياحة، وأعمال ودور النشر.
وأشارت إلى تطبيق LinkedIn وقدمت بلهراوي عرضًا وشرحًا تطبيقيًا باستخدام الآيباد مع إيضاح أغلب التفاصيل الدقيقة للتطبيق وإيضاح أهميته وكيف تستفيد منه الخريجة أو المقبلة على التخرج مع الحرص على حث الطالبات على الانضمام لمجموعة كلية الآداب التابعة لجامعة الدمام وذلك لكي لا ينقطع التواصل بين الخريجة والكلية.

امتحاني الآيتلس والتوفل

ذكرت أسماء العباد خريجة قسم اللغة الانجليزية أن الركن من إعداد طالبات اللغة الإنجليزية بدايةً تم التعريف بركن IELTS و TOFEL والفرق بينهن، وأشارت إلى نقاط الاتفاق ونقاط الاختلاف مابين الاختبارين.
 ومن نقاط الاتفاق أن كلاهمها عبارة عن اختبارات لقياس مدى تواصف اللغة الإنجليزية الذي يثبت أن لديك مستوى معين ومقبول باللغة الإنجليزية سواءً لأغراض الدراسة أم العمل، وكلا الاختبارين يشملون جوانب أربعة هما: التحدث والاستماع والقراءة والكتابة .
والاختلاف بينهما أن بناء الدرجات في IELTS يبدأ من الواحد وهو الغير متحدث للغة الإنجليزية منتهيًا بدرجة تسعة وهو أعلى مستوى في اللغة الإنجليزية.
وأشارت إلى شركات معينة وجهات مؤسسية تقبل اختباري IELTS و TOFEL ، وبالنسبة للخريجة مهم جدًا لأغراض الدراسات العليا؛ لأن الدراسات العليا قائمة على أساسهما.

الإثراء المعرفي

أشارت أفنان عبدالعزيز من قسم التاريخ إلى دور القراءة والكتابة كفكرة ثقافية توعوية، تنمي استمرارية حركة القراءة؛ كتعليم مستمر إلى مابعد مرحلة التخرج، وأضافت أن التعليم ليس محصورًا على شهادة معينة، كون أن القراءة والكتابة ضرورة لتأهيل كل منا لمواجهة الحياة بقوة أكبر ووعي ومرونة وسمو بالذات، وأكدت على ضرورة اختيار المحيط العام للقارئ، من منطلق "جاور السعيد تسعد" جاور القارئ تقرأ" وتقديم تجارب شخصية حقيقية لقراء المرحلة الجامعية توثيقًا لذات الفكرة ودعوة الطالبات للبدء بالخطوات الأولى والمستمرة لما بعد ذلك.

الحق المادي للموظف

تحدثت فيه منى المطيري منذ أن يبدأ الموظف باستلام المرتب إلى أن يتقاعد، وعرض فيه سلم الرواتب، وتم توزيع بطاقات فيها كود لجهازي الآيفون والأندرويد يعرض فيه سلم الرواتب كامل مع التعويضات بالقطاع الحكومي بالمملكة العربية السعودية بوزارة العمل.

الذكاء الوجداني والتوافق المهني

تحدثت راوية الزهراني من قسم الاتصال وتقنية الإعلام بأن الركن تابع لمركز الإرشاد الجامعي بكلية الآداب، ويحتوي على عنصرين أساسين وهم الذكاء الوجداني وضغوط العمل وأشارت إلى بعض الإرشادات للتغلب على الضغوط منها محاولة تقبل آراء الآخرين، وممارسة رياضة الاسترخاء، بالإضافة إلى إدارة الوقت، من جانب آخر ذكرت زينة القحطاني أن الذكاء الوجداني هو مهارات انفعالية ذاتية ينظمها الفرد وفق انفعالات الآخرين، والقدرة على إقناع الآخرين والتأثير وكسب الآخرين وأيضا إدارة المواقف الصعبة.

تجارب خريجة

ذكرت زهرة العلوان عن المشاريع الخاصة وكيفية إداراتها بعد التخرج، والاستماع إلى تجارب الغير هي أول خطوة تقودنا للنجاح، لكي تخطو خطوات صحيحة في مسيرتها التعليمية.