الأولى عالمياً .. جامعي الخبر ينجح في عملية إصلاح تهتك شديد بالمريء لمريض يعاني من متلازمة ( أكاليزيا )

مستشفى الملك فهد الجامعي - الخبر
نجح فريق جراحي من مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر التابع لجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل بقيادة الدكتور سعيد الشميمي – استشاري جراحات الجهاز الهضمي العلوي وأورام المعدة بإجراء بأول جراحة من نوعها عالمياً لإصلاح تهتك شديد بالمريء لمريض يعاني من متلازمة ( أكاليزيا ) عن طريق توصيل مزدوج للمعدة والأمعاء مع المريء.
وذكر الدكتور الشميمي بان الفريق الجراحي نجح بإجراء هذه العملية التي تعد الأولى على مستوى العالم لإصلاح تهتك شديد لمريض يبلغ من العمر (73) عاماً كان يعاني من انسداد وظيفي مزمن لبوابة فؤاد المعدة التي تصل بين المعدة  و المريء و هو ما يعرف بمتلازمة استغلاق فؤاد المعدة الوظيفي أو ( الأكالزيا ) و نظرا لحالة المريض العامة التي تشمل إصابته بمرض الشلل الرعاش و السكري و الضغط فقد كان يُعالج عن طريق التوسيع المتكرر لبوابة الفؤاد بالبالون عن طريق منظار المعدة إلا أنه أثناء الجلسة الثانية للتوسيع حدث تهتك شديد في جدار المريء من الناحية السفلية أدى لتدهور حالته العامة.
وبين الشميمي أنه تم على الفور تمت الاستعانة بفريقي جراحة الجهاز الهضمي العلوي وجراحة الصدر وتم إدخال المريض غرفة العمليات فوراً للاستكشاف وإصلاح تهتك المريء حيث قام الدكتور سعيد  الشميمي بعمل استئصال للجزء السفلي من المريء والعلوي من المعدة مع عمل توصيل مزدوج بين نهاية المريء والمعدة والأمعاء الدقيقة وقد استمرت الجراحة لمدة 3 ساعات عن طريق المنظار الجراحي بدون الحاجة للفتح الجراحي وقد نجحت الجراحة وخرج المريض بصحة جيدة.
وأكد الدكتور الشميمي أثناء عرضه للحالة في مؤتمر جمعية جراحة المناظير الكورية 2019 المنعقدة بسيؤول على أنها الحالة الأولى من نوعها عالمياً التي تم استخدام تقنية التوصيل المزدوج لإصلاح تهتك المريء لمريض (أكاليزيا) وقد لاقت الحالة استحسان خبراء جراحة المناظير وأثنى خبراء الجراحة الكوريين على استخدام هذه التقنية لأول مره في هذه الحالة وقد أوضح أنها تقنية تستخدم عادة بعد استئصال أورام الجزء العلوي من المعدة في كوريا الجنوبية و اليابان مؤكداً أن هذه التقنية أفضل من التوصيل العادي بين المريء و الأمعاء فقط حيث أنها تمكن من علاج التهتك الشديد بالمريء و كذلك ( الأكاليزيا ) ، بالإضافة إلى إمكانية فحص المعدة بالمنظار و خاصة في هذا العمر الذي تكثر فيه نسبة حدوث أورام المعدة و أن امتصاص العناصر الغدائية و خاصة الحديد و الفيتامين أفضل بإستخدام هذه التقنية ، و قد تم نشر الحالة كورقة بحثية في المجلة الأمريكية للحالات الجراحية في ديسمبر 2020 م كأول استخدام لتقنية التوصيل المزدوج عالمياً في إصلاح تهتك المريء بعد توسيع البالون لمريض أكاليزيا و يأمل الدكتور الشميمي في أن يحظى هذا الخيار بدراسة اكبر و جعلها احدى الخيارات المتاحة لعلاج هذا النوع من الأمراض .
أخبار المستشفى الجامعي
شارك الخبر:
تاريخ النشر : 29 ديسمبر 2020
تاريخ آخر تحديث : 29 ديسمبر 2020