المقدمة

بصدور‭ ‬المرسوم‭ ‬الملكي‭ ‬رقم‭ ‬1‭ /‬18‭ /‬1‭ ‬بتاريخ‬1430‭ /‬9‭/ ‬15‭ ‬هـ‭ ‬بإنشاء‭ ‬جامعة‭ ‬الدمام،‭ ‬انفردت‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬بعمادة‭ ‬مستقلة‭ ‬عن‭ ‬عمادة‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا ب‬جامعة‭ ‬الملك‭ ‬فيصل،‭ ‬التي‭ ‬تأسست‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬الجامعي ‭ ‬1404‭/ ‬1403هـ‭ . ‬إن‭ ‬الكليات‭ ‬التي‭ ‬تضمها‭ ‬جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل تزخر‭ ‬بالكفاءات‭ ‬العالية‭ ‬من‭ ‬أعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬المؤهلين‭ ‬للإشراف‭ ‬على‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا؛‭ ‬لذا‭ ‬فإن‭ ‬الجامعة‭ ‬تحتضن‭ ‬أعداداً‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬طلاب‭ ‬وطالبات‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬ومتميز‭ ‬من‭ ‬البرامج‭ ‬العلمية‭ ‬التي‭ ‬صممت‭ ‬بتنوعها‭ ‬ومستواها‭ ‬العلمي‭ ‬الرفيع؛‭ ‬لإعداد‭ ‬الخريجين‭ ‬والخريجات وتأهيلهم‭ ‬تأهيلاً‭ ‬عالياً؛‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬درجات‭ ‬الدبلومات‭ ‬العالية،‭ ‬والماجستير،‭ ‬والزمالة،‭ ‬والدكتوراة‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬التخصصات.‭ ‬كانت‭ ‬كلية‭ ‬الطب‭ ‬الرائدة‭ ‬في‭ ‬تقديم‭ ‬برامج‭ ‬للدراسات‭ ‬العليا‭ ‬بين‭ ‬الكليات‭ ‬المماثلة‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ،‬بعقد‭ ‬اتفاق‭ ‬مع‭ ‬الكلية‭ ‬الملكية‭ ‬للجراحين‭ ‬والأطباء‭ ‬في إ‬يرلندا‭ ‬لتنفيذ‭ ‬برنامج‭ ‬الزمالة‭ ‬للكلية‭ ‬في‭ ‬تخصصات‭ ‬الجراحة‭ ‬العامة،‭ ‬وطب‭ ‬العيون،‭ ‬والأنف‭ ‬والأذن‭ ‬والحنجرة‭ ‬في‭ ‬عام‬1402‭/ ‬1401هـ،‭ ‬وفي‭ ‬عام ‭ ‬1403هـ‭ ‬استحدثت‭ ‬بعض‭ ‬الكليات‭ ‬عددا‭ ‬من‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬على‭ ‬النحو‭ ‬التالي‭:‬

  • ‭   ‬كلية‭ ‬الطب‭ : ‬برنامج‭ ‬الزمالة‭ ‬والدبلوم‭ ‬في‭ ‬طب‭ ‬الأسرة‭ ‬والمجتمع‭.‬
  • ‭   ‬كلية‭ ‬الآداب‭ : ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬الإسلامية،‭ ‬واللغة‭ ‬العربية‭ ‬،‭ ‬واللغة‭ ‬الإنجليزية،‭ ‬والتاريخ،‭ ‬والجغرافيا‭.‬
  • ‭   ‬كلية‭ ‬العلوم‭ : ‬برامج‭ ‬الرياضيات،‭ ‬والفيزياء،‭ ‬والكيمياء،‭ ‬وعلم‭ ‬الحيوان‭ ‬والنبات‭.‬

‭ ‬حددت‭ ‬عمادة‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬مهامها‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬معايير‬‭ ‬الاعتماد‭ ‬الأكاديمي وشروطه،‭ ‬ووضعت‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬أولوياتها‭ ‬تحسين‭ ‬كفاءة‭ ‬فاعلية‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬التي‭ ‬تقدمها‭ ‬الكليات‭ ‬وعددها‭ (‬62‭) ‬برنامجاً‭ ‬دراسياً،‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬درجات‭ ‬الدبلومات‭ ‬العالية‭ ،‬والماجستير،‭ ‬والزمالة،‭ ‬والدكتوراة‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬التخصصات؛‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تعزيز‭ ‬موقع‭ ‬الجامعة‭ ‬في‭ ‬التميز‭ ‬إقليمياً‭ ‬وعالمياً،‭ ‬وضمن‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬تزمع‭ ‬العمادة‭ ‬إعادة‭ ‬هيكلة‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا وتجويدها‭ ‬بما‭ ‬يحقق‭ ‬متطلبات‭ ‬خطط‭ ‬التنمية‭ ‬الوطنية،‭ ‬والهيئة‭ ‬الوطنية‭ ‬للاعتماد‭ ‬الأكاديمي‭.‬

الرؤية

الريادة‭ ‬العالمية‭ ‬للجامعة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تقديم‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬المتميزة‭ ‬علمياً‭ ‬و‭ ‬بحثيا‭.‬

الرسالة

تقديم‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬المتنوعة، و‬‭ ‬المواكبة‭ ‬لأحدث‭ ‬العلوم‭ ،‬و‭ ‬التقنية‭ ،‬و‭ ‬متطلبات‭ ‬خطط‭ ‬التنمية‭ ‬الوطنية،‭ ‬و‭ ‬معايير‭ ‬الجودة‭ ‬العالمية؛‭ ‬لتسهم‭ ‬في‭ ‬تخريج‭ ‬متخصصين‭ ‬على‭ ‬درجة‭ ‬مرموقة‭ ‬عالمياً‭ ‬من‭ ‬التفوق‭ ‬العلمي،‭ ‬و‭ ‬البحثي،‭ ‬و‭ ‬المهاري‭. ‬‌

القيم

إن‭ ‬قيم‭ ‬عمادة‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬نابعة‭ ‬من‭ ‬تعاليم‭ ‬الدين‭ ‬الحنيف،‭ ‬وحضارتنا‭ ‬الثقافية‭ ‬العريقة،‭ ‬كما‭ ‬تؤمن‭ ‬بالقيم‭ ‬التالية‭:‬

  • ‭    ‬القيام‭ ‬بدور‭ ‬رائد‭ ‬في‭ ‬خدمة‭ ‬المجتمع‭ ‬المحلي‭ ‬والإقليمي‭.‬
  • ‭    ‬تحقيق‭ ‬سمعة‭ ‬متميزة‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬المحلي‭ ‬و‭ ‬الدولي‭.‬
  • ‭    ‬توفير‭ ‬بيئة‭ ‬تعليمية‭ ‬راقية‭.‬
  • ‭    ‬التحديث‭ ‬و‭ ‬الجودة‭.‬
  • ‭    ‬العمل‭ ‬بروح‭ ‬الفريق‭ ‬الواحد‭.‬
  • ‭    ‬المسئولية‭ ‬و‭ ‬الشفافية‭.‬

الأهداف

  • ‭     ‬تقديم‭ ‬وتنفيذ‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬المتنوعة‭ ‬و‭ ‬المواكبة‭ ‬لأحدث‭ ‬العلوم‭ ‬و‭ ‬التقنية‭ ‬و‭ ‬متطلبات‭ ‬التنمية‭ ‬الوطنية‭ ‬والجودة‭.‬
  • ‭     ‬تطوير‭ ‬برامج‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬وضع ‭ إ‬ستراتيجيات‭ ‬تقويم‭ ‬دورية‭.‬
  • ‭    ‬استقطاب‭ ‬الخريجين‭ ‬المتميزين‭ ‬من‭ ‬حملة‭ ‬الشهادات‭ ‬الجامعية‭ ‬والعليا‭.‬
  • ‭    ‬إعداد‭ ‬الكفاءات‭ ‬العلمية‭ ‬والمهنية‭ ‬المتخصصة‭ ‬على‭ ‬مستـوى‭ ‬مرموق‭ ‬من‭ ‬المنافسة‭ ‬العلمية‭ ‬و‭ ‬الإبداعية‭ ‬و‭ ‬المهارية‭ .‬
  • ‭    ‬وضع‭ ‬آليات‭ ‬الإجراءات‭ ‬التنظيمية‭ ‬لجميع‭ ‬الأمور‭ ‬المرتبطة‭ ‬بالدراسات‭ ‬العليا‭.‬

شروط القبول

الشروط‭ ‬العامة‭ ‬التي‭ ‬تنص‭ ‬عليها‭ ‬اللوائح‭ ‬الموحدة‭ ‬للدراسات‭ ‬العليا‭ ‬في‭ ‬الجامعات‭ ‬السعودية‭ ‬،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬شروط‭ ‬خاصة‭ ‬بكل‭ ‬برنامج‭.‬