مشروع الكتب الرقمية

مشروع الكتب الإلكترونية بدأ كفكرة حضارية انسانية هدفها الدعم الانساني لطالبات كليات المجتمع لعدم تحصلهن على مكافآت مادية أسوة ببقية طلبة الجامعات في ظل ارتفاع أسعار الكتب الورقية، أما بعدها الآخر فهو معرفي تعليمي بحت لربط البيئة الافتراضية (البلاك بورد) بمحتوى رقمي اليكتروني يعين الطلاب والأساتذة في آن واحد على الاستفادة من مدخرات المكتبة الرقمية السعودية وقواعد البحث العالمية المشتركة مع جامعة الدمام. وبعد مرور فترة تحول الحلم المشرف إلى ارث موجع لكثرة اشتراطات الناشرين وقلة المتاح اليكترونيا والذي قد يتجاوز 310 ألف كتاب رقمي لكن غلب على معظمها مناسبتها لمراحل البحث العلمي المتقدمة مقارنة بمستوى طلاب مراحل البكالوريوس والدبلوم وحاجة الآخيرين لكتب النصوص والتمارين أكثر من الكتب المرجعية.  ومالبثت أن عادت الفكرة للتذكير بنفسها حين كثرت الملاحظات على الكتب الواردة في خطة دبلوم الحاسب باعتبار عدم توافق المحتوى العلمي مع توصيف المواد بنسبة 73 %. ولأننا حريصون تمام الحرص على اذكاء دور الأقسام واللجان العلمية فقد أسند  هذا الحلم للجنة علمية بقسم الحاسب الآلي بكلية المجتمع بالدمام وهم من خيرة المستقطبين لجامعة الدمام بدرجة الأستاذ المشارك والمساعد ومشاركتهم في المرحلة الأولى والثانية من فلترة دقيقة وفق احصاءات علمية ومراجعات واجتماعات لبحث ما هو متاح اليكترونياً وورقياً في المكتبة الرقمية السعودية لتكون النتيجة أن المتاح من الكتب الواردة في الخطة والتي لا ترتقي لما يدرس عالمياً لطلاب المرحلة  هو 23%فقط. وبعد أن فقدنا الأمل والحلم معاً بدأنا المرحلة الثالثة كفريق واحد يضع العلم والحضارة والانسانية في كفة والشعور بالمسئولية الوطنية والنظرة لمجتمع اقتصاد المعرفة في كفة أخرى لمعالجة القصور العلمي في الخطة والدفع بالمستقبل الالكتروني. ووقع الاختيار على بدائل الكتب المعتمدة وفق مايدرس في الجامعات العالمية حسب التخصصات والمستويات في مسارات (الحاسب الآلي، وتقنية المعلومات ونظم المعلومات) لتصل نسبة  ماهو متاح منه حالياً في مكتبة الجامعة والمكتبة السعودية ما نسبتة 55%. وماهو متاح منها ورقياً في الجامعة 76%.

النوع
Project
تاريخ النشر : ٢٨ يوليو ٢٠١٥
تاريخ آخر تحديث : ٢١ سبتمبر ٢٠١٥
المشاهدات : ٤٥٧