رؤية القسم

تتطلع وحدة التسويق بكلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع بجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل أن تكون -بحلول عام 2017- صاحبة أفضل برنامج أكاديمي في تخصص التسويق بين جامعات المملكة العربية السعودية.

رسالة القسم

نحن في وحدة التسويق بكلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع بجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل نلتزم أن يتسم خريجونا بالموهبة المهنية، والإبداع الإداري، والذكاء العملي.

أهداف القسم

يسعى كافة منسوبي وحدة التسويق بكلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع بجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل إلى تحقيق الأهداف التالية:

  1. أن يكون للعنصر البشري على اختلاف أدواره ( معلم – متعلم – باحث – مزود لخدمة الممارسة المهنية – عضو هيئة – إداري... ) قيمته باعتباره عضواً في منظومة متكاملة لجودة الممارسة المهنية التسويقية هي وحدة التسويق.
  2. وستتبنى الوحدة في برامجها التعليمية أن يدرس المتعلمون علوم المهن التسويقية على النحو الذي يتناسب مع طبيعة مجتمع المنطقة الشرقية، ويحقق متطلبات المعايير الوطنية بالمملكة.
  3. وسنسعى جميعاً لأن تتبوأ كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع مكانة قيادية رفيعة في مجال تدريس العلوم التطبيقية.
  4. ونحرص في الوحدة على أن نخلق بيئة تعليمية مجهزة بأحدث الوسائل التعليمية والتكنولوجية، ونصونها بما يحقق الإبداع، ويساعد على تحقيق أهداف التعليم المستمر، ويرفع من جودة وكفاءة عملية التعليم والتعلم.
  5. وتسعى الوحدة إلى توفير الدعم لتنمية البحث العلمي في مجالات التطبيقات الإدارية والتسويقية، وأن تكون إستراتيجية البحث العلمي بالوحدة مستجيبة لاحتياجات مجتمع المنطقة الشرقية سواء على مستوى الأفراد أم المنظمات.
  6. ونهدف في وحدة التسويق أن تكون أنشطتنا البحثية في الكلية محققة لأرقى مستويات البحث الأكاديمي ومعاييره العالمية، وملتزمة أشد الالتزام بالقيم الأخلاقية للبحث العلمي، وفقاً لهوية مجتمعنا الثقافية.
  7. وسنسعى دائماً إلى توفير استطلاع واستقراء دائم لاحتياجات مجتمع المنطقة الشرقية من الخدمات المهنية التسويقية.
  8. كما نهدف أيضاً إلى تحقيق الكفاءة في استخدام مواردنا المتاحة، بحيث نعظم العائد المحقق من هذه الموارد في مجال الخدمة المهنية، وتحسين نوعية الأداء الاقتصادي.
  9. ويرتبط بذلك أن نسعى لدعم تحقيق أهداف الكلية، من خلال التخصيص الرشيد لمواردها بما يحقق الأولويات التي تسعى الكلية لتحقيقها، باعتبارنا جزءاً لا يتجزأ منها.
  10. ونهدف أيضاً إلى أن نحافظ على برامجنا وأنشطتنا محققة للكفاءة المنشودة، ومناسبة لحاجة المجتمع دائماً، وذلك من خلال المراجعة المنتظمة، والتقويم المستمر لهذه البرامج والأنشطة.

مخرجات التعليم بالقسم

ومن خلال هذه الفلسفة – التي نغرس ممارستها في أبنائنا الطلاب – فإننا نسعى لتحقيق عدد من الأهداف التعليمية وفق ما استقرت عليه معايير الاعتماد الأكاديمي الوطنية والعالمية، وتتمثل في:

المهارات المعرفية:

وهي تتضمن تمكين الطالب – بعد إنهائه المقرر الدراسي – من الإلمام الجيد بالمبادئ والمفاهيم المتجددة فيما يدرس، وفقاً لأحدث ما تطرحه المدارس العالمية في التسويق من أفكار ومفاهيم.

المهارات الإدراكية:

بحيث يصبح الطالب قادراً على الاستخدام السليم لما تعلمه من مفاهيم، ومبادئ، ونماذج في تشكيلة من المنظمات المتنوعة. 

المهارات التفاعلية:

بحيث يكون الطالب قادراً على التعبير عن أفكاره ومفاهيمه كتابة ومشافهة، وبشكل فردي أو في مجموعات، مع تمكينه من مهارات العرض والتقديم الفعال، وممارسته للأدوار المتعددة في فرق العمل ما بين عضوية الفريق تارة، وقيادته تارة أخرى، وأن يكون فاعلاً ومؤثراً في إطار العقل الجمعي لفريقه، مع تزايد إحساسه وممارسته في إطار من المسئولية والمحاسبة.

المخرجات المتوقعة من البرنامج الأكاديمي في التسويق ( ILO’s ):

  1. استخدام المنهج العلمي في التفكير و حل المشكلات.
  2. توظيف المعارف والمهارات المكتسبة في مجالات التسويق لخدمة المجتمع والبيئة المحيطة بشكل إيجابي.
  3. التواصل والاتصال الفعال بالآخرين، وقيادة فرق العمل من خلال العمل المهني المنظومي.
  4. التفاعل مع المستجدات والمتغيرات العالمية، واستشراف طبيعة تلك المستجدات والمتغيرات، وتأثيرها في مجالات الأداء التسويقي.
  5. التعليم المستمر؛ لتطوير المعارف والمهارات المهنية المرتبطة بمجالات التسويق.
  6. الالتزام، وتحمل المسئولية، وإنجاز الأعمال المسندة إليه بما يتفق مع القواعد القانونية، والمعايير الأخلاقية والمهنية.
  7. استخدام الحاسب الآلي وتكنولوجيا المعلومات.
  8. تحديد المشكلات المهنية، واقتراح حلول لها .
  9. اتخاذ القرارات في ضوء المعلومات المتاحة، وتوظيف الموارد المخصصة بكفاءة.
  10. الوعي بدوره في تنمية المجتمع والحفاظ على البيئة.