تتميز كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع بكونها رافداً من روافد العلم والمعرفة وخدمة المجتمع، بما تحويه من تجهيزات وإمكانات مادية وطاقات بشرية، فعلى صعيد الاستثمار في تكامل المعرفة وتطبيقها في مساراتها الفاعلة شهدت الكلية اسهامات سواء على المستوى الأكاديمي والبحثي أو على المستوى التنظيمي والإداري.

كما تعد الكلية واحدة من أهم البيئات التعليمية الأكثر ديناميكية في النواحي الابداعية والفكرية من حيث مخرجاتها الأكاديمية ومناسبتها لسوق العمل ودورها في تعزيز المشاركة الطلابية، ودعم ثقتهم وتدربيهم على تحمل المسئولية وزرع روح المشاركة بشكل تطبيقي عن طريق الأندية الطلابية التخصصية والأنشطة اللامنهجية المتنوعة والتي تساهم في خلق بيئة إيجابية خلاقة ، إضافة الى مساهماتها في خدمة المجتمع عبر برامجها المجتمعية ، منتهجة في ذلك أساليب مناسبة وفاعلة وفق أسس ومعايير وشروط الجودة والاعتماد الأكاديمي، لتشكل منظومة متكاملة في تحقيق رؤية جامعه الأمام عبد الرحمن بن فيصل.

ولا يسعني هنا إلا أن أتقدم بالشكر الجزيل الى إدارة الكلية ممثلة بسعادة العميد ومشرفي الأقسام العلمية، لتظافر الجهود بينهم وبين أعضاء هيئه التدريس والهيئة الإدارية، وكذلك جهود وكالات الجامعة والعمادات المساندة والادارات المختلفة.

وختامًا أسال الله العلي القدير أن يوفقنا جميعا لخدمة هذا الصرح التعليمي المبارك وهذا الوطن الغالي الذي يستحق منّا الكثير.

نسأل الله التوفيق والسداد

د. سحر بنت أحمد فلاتة

وكيلة كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع

تاريخ النشر : ٠٩ مايو ٢٠١٩
تاريخ آخر تحديث : ٠٩ مايو ٢٠١٩
المشاهدات : ٣١٦