بدأ قسم النساء والولادة العمل منذ مايو 1981 م، ويعمل بهذا القسم 28 طبيباً وطبيبة، منهم 10 أطباء استشاريون. ويضم القسم 40 سريراً، وقد ازدادت حالات الولادة من ( 576 ) حالة في عام 1980م إلى ( 1442 ) حالة في عام 2009م، وهنالك نسبة كبيرة من هذه الحالات من حالات الحمل الشديدة الخطورة التي يتم تحويلها إلى القسم من مستشفيات و مستوصفات بالمنطقة الشرقية.

وفي القسم غرفة عمليات منفصلة مخصصة لعمليات الولادة القيصرية، وقد تم تجهيز غرفة الولادة تجهيزاً جيداً بأحدث الأجهزة والمعدات الخاصة بالولادة والمراقبة، وتضم هذه الوحدة سبع غرف للولادة؛ منها أربع غرف للولادة، وغرفتان للإقامة. ويوجد بالقسم جهاز تشخيص بالأشعة فوق الصوتية يقوم بتشغيله والعمل به فريق من أطباء القسم على مدار الساعة، ويوجد قسم خاص ومنفصل بغرفة الطوارئ، وهو مخصص للحالات الطارئة الخاصة بأمراض النساء والولادة.

ويقوم القسم بعمل 13 عيادة خارجية عامة كل أسبوع بالاضافة الى تدريس طلاب السنة السادسة بكلية الطب بجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل فانه يتم أيضا تدريب أطباء الامتياز والأطباء المقيمين لقسم طب الأسرة والمجتمع وطالبات كلية التمريض بجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل ويقوم القسم بتدريب طلاب الدراسات العليا الملتحقين ببرنامج زمالة البورد السعودي وكذلك زمالة المجلس العربي للاختصاصات الطبية في تخصص أمراض النساء والولادة.

ويتم تدريب جميع الأطباء المقيمين العاملين بهذا القسم لهذه الامتحانات وبالاضافة الى المرور اليومي على المرضى فان القسم يقوم ببعض النشاطات الأخرى مثل التقارير الصباحية وبعض اللقاءات وحلقات النقاش العلمية الدورية الأسبوعية من سمينارات واجتماعات علمية واجتماعات ومناقشات باثولوجية سريرية مشتركة لمناقشة معدل الوفيات في الولادة ويشارك منسوبو القسم بفعالية في أعمال البحوث ونشر العديد من الأوراق العلمية في مجلات علمية محلية وعالمية.

ويبذل القسم كل جهد لتأمين أحدث الأجهزة والمعدات تطوراً لتقديم أفضل خدمات الرعاية والعلاج للمرضى والمجتمع ولجعل الأطباء المتدربين وهيئة التمريض مواكبين لجميع أنواع التطورات في هذا التخصص.